فيسبوكيات | 28 نوفمبر

فيسبوكيات

يبدو اننا مصابون بالحول رسميا ..!

خميس, 25/02/2016 - 21:06

يتظاهرالشباب ضد غلاء سعر " كزوال" ويرفعون شعار " مان شارى كزوال" فتقوم السينغال عقب كل وقفة احتجاجية بتخفيض سعر كزوال

يقوم ائمة المساجد بالدعاء عقب كل صلاة سائلين المولى الغيث فتمطر سماء المملكة المغربية

يطالب الصحافة بسن قوانين منظمة للحقل والغاء توقيف البرامج و سلطة " الهابا" فتصدر بوركينافاسو قانون حرية الصحافة.

اش ما اتغر روح روح

خميس, 25/02/2016 - 15:40

برغم احترامي للسيد أحمد ولد داداه و لحزب تكتل القوي الديمقراطية إلا أنني أرفض عجلتْ ساستنا في عز قوتهم ل ^^ عفي الله عما سلف ^^ لقد قالها أعلي ولد محمد فال و كان لقوله ما يبرره لأنه أللا خلي توف لكننا لا نقبلها ممن أمضي ربع قرن يقارع الفساد و المفسدين و نحن مدينون له بذلك , سيدي الرئيس هذه حقوق من ماتوا لم يصفحوا عما لحق بهم و هي حقوق لمن سيولدوا و قد لا يجدون ما يسد رمقهم بفعل النهب و المظالم و قبل ذلك هي حقوق لنا كأحياء مشرد بنا و نعاني القهر و ا

جوابي لقيادي في الأغلبية، عن تقييمي لمهرجان "الصمود والتحدي"

خميس, 25/02/2016 - 15:29

 اتصل بي في وقت متأخر من ليلة البارحة قيادي بارز في الحزب الحاكم وبعد السلام قال لي: "ماموني نحن هنا جماعة من مختلف أطياف الأغلبية، اختلفنا في تقييمنا لمهرجان التكتل مساء اليوم واتفقنا علي أن نسألك عن تقييمك له وأن نعتبره حكما نرضي به ونتبناه لما عرفناه عنك من موضوعية وتجرد في تقييمك للأمور السياسية".

قمة التحدى

سبت, 20/02/2016 - 21:42

قمة انواكشوط ستكون تحديا كبيرا و اختبارا لجاهزية بلادنا للتعامل مع القضايا الكبرى ..فمثل ما نجحت فى استضافة قمم اقليمية و افريقية كبرى , ومثلما ابهرت العالم بعرضها العسكرى بمناسبة الاحتفاليات المخلدة للذكرى ال 55 لعيد الاستقلال , ومثلما اثبتت قدرتها على دحر الارهاب و ابعاده حتى خارج حدودنا , و مثلما اثبتت انها شريك مهم فى صنع السلام و فض الخلافات التى عصفت بقارتنا , ومثلما اثبتت انها رائدة عربيا فى حرية التعبير و الصحافة , ومثلما اثبتت سياستها الخا

القمة العربية -انواكشوط 2016

سبت, 20/02/2016 - 20:34
د. محمد عبد الله الحبيب

إن قبول بلادنا استضافة القمة العربية بعد اعتذار المغرب يشكل علامة فارقة في تاريخ الأمة الموريتانية فلأول مرة يجتمع رؤساء وملوك العالم العربي في انواكشوط وتتحول عاصمة بلدنا الحبيب الى عاصمة للعمل العربي المشترك. 
ان موريتانيا أصبحت دولة محورية في السياسة العربية والإقليمية منذ عدة سنوات بفضل القيادة الحكيمة لرئيس البلاد السيد محمد ولد عبد العزيز 
وستكون قمة انواكشوط بداية جديدة لتعاون عربي مشترك على قاعدة المصالح العربية 

هل قُلتُم "قِمّة عربيّة"؟

سبت, 20/02/2016 - 18:31
عباس ابرهام

لا نمتلك قاعة واحدة لاستضاف قمّة جهوية، أحرى دوليّة. لا مسارح لضمِّ الوفود ولمِّ المترجمين ورصِّ الصحفيين وحصر المستشارين والمُرِشِدين والأدلاّء. ستتقاتل اللجان التنظيميّة كما تتعارك الحمير. وسيفسِد الـVIP الكثر، الحائزين على رخص العبور، كلّ شيء.

أيهما أولى : "ديكتاتورية" الأسد، أم فتنة تحرق الأخضر واليابس؟

جمعة, 19/02/2016 - 20:21

في سنة 2011 كان احتياطي سوريا من الحبوب يكفي لثلاث سنوات.
في 2011 كانت الأدوية المصنعة في مخابر حلب واللاذقية تنافس الأدوية الاوروبية والهندية في صيدليات "الطينطان" و "كرو".
في سنة 2011 كانت الملابس والأقمشة المنسوجة في دمشق وحمص تنافس "افسن لوران" و"لكارييه" الفرنسية في سوق "كبتال".
في 2011 كان المركز الثقافي السوري يشع علما وأدبا وفنونا، قبل ان تنتشر دكاكين "برج العلم" مابين تفرغ زينة وتيارت.

يا لذكاء الاخوان

جمعة, 19/02/2016 - 13:16

توشك الحكومة ان تقع في الفخ الذي يدفعها اليه حزب تواصل والقائمون على قناة المرابطون بالتحديد..

لافرق بين من يمسك البندقيه ويبدأ إطلاق النار في الهواء

أربعاء, 17/02/2016 - 19:17
احمد أبو المعالي

 بعبث وعشوائية أمام الملإ ووسط الناس بطريقة استعراضية وبين من يقود سيارة بشكل جنوني ويمارس هواية "تكاسدكادي" في الشارع العام وبين المارة ووسط السيارات كل منهما يعرض حياته وحياة المواطنين للخطر والدولة مطالبة بالقبض بزند من حديد على كل من يهدد سلامته أو سلامة غيره أن يتكرر ذلك في مناطق مؤهولة بالسكان دون أدنى توقيف أو تنبيه من الأمن والشرطة و الجهات المعنية أمر يطرح اكثر من سؤال حول أداء هذه المؤسسات وحتى لاحقا وبعد انتشار الأخبار والصور لماذا لاتؤد

واأسفى على هذا الوطن..!

ثلاثاء, 16/02/2016 - 20:31
حبيب الله ولد احمد .. 28 نوفمبر

نخبته الافتراضية تتصارع كالديكة على أمور شكلية تافهة
نخبته السياسية متنافرة ترفض الاتفاق لإخراجه من المأزق الذى يتهدده
نخبته الإعلامية تتناقر بجنون لكل منها شأن يغنيه عن هموم الوطن ومواطنيه
نخبته العسكرية لاترى نفسها خارج الإنقلابات
نخبته الأدبية تتصارع كالثيران على منصب زائل رمزي لاقيمة له
نخبته الفنية تتصارع بالكراسى والأجهزة على مناصب لاتسمن ولاتغنى من جوع

الصفحات