آراء الكتاب | 28 نوفمبر

آراء الكتاب

ﻫﻤﺴﺎﺕ ,, ﻣﻦ ﻭﺣﻲ ﺍﻟﻌﺎﻃﻔﺔ !! /التراد محمد لي

أحد, 07/23/2017 - 03:22
التراد محمد لي

ﻻ ﺷﻚ ﺃﻥ ﻛﺜﻴﺮﺍ ﻣﻨﺎ ﻳﻌﻴﺸﻮﻥ ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﺣﺐ ,, ﻗﺪ ﻳﺘﺒﺎﻫﻰ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﻭﻗﺪ ﻳﻜﺘﻤﻬﺎ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﻟﻨﻔﺴﻪ ,, ﻭﻟﻜﻦ ﺣﻴﻦ ﺗﺴﻴﻄﺮ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺍﻟﻌﻮﺍﻃﻒ ﻭﺗﺘﻤﻠﻜﻨﺎ ﺍﻟﺮﻏﺒﺔ ﺍﻟﺪﺍﺋﻤﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﻴﺶ ﺑﻨﻔﺲ ﺍﻟﻄﺮﻳﻘﺔ ﻓﺈﻧﻨﺎ ﻫﻨﺎ ﻧﺪﺧﻞ ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻟﺤﺐ ﺍﻟﺴﺮﻣﺪﻱ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﻧﺴﻴﺎﻧﻪ ﻭﻻ ﺍﻟﺘﻘﺎﺿﻲ ﻋﻨﻪ ﻭﻻ ﺑﺎﻷﺣﺮﻯ ﺗﺠﺎﻫﻠﻪ ,, ﺍﻟﺤﺐ ﻋﺮﻑ ﻣﻨﺬ ﺍﻟﻘﺪﻡ ﻛﺄﻗﻮﻯ ﺣﺎﻟﺔ ﻧﻔﺴﻴﺔ ﺗﺘﻘﻤﺺ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﻓﺈﺫﺍ ﻧﻈﺮﻧﺎ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺤﻀﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ ﻓﺈﻧﻨﺎ ﺳﻨﺠﺪ ﻋﻨﺪ ﺍﻹﻏﺮﻳﻖ ﺁﻟﻬﺔ ﻟﻠﺤﺐ ﻛﺎﻥ ﻳﺪﻋﻰ ~ ﺇﻳﺮﻭﺱ EROS ~ ﻭﺁﻟﻬﺔ ﺍﻟﺤﺐ ﻛﺎﻧﺖ ~ ﺍﻓﺮﻭﺩﻳﺖ APHRODIT ~ ﻭﺣﺘﻰ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺮﻭﻣﺎﻥ ﻭﺍﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ ﺍ

في كواليس السعودية .. هل نحن أمام “انقلابٍ أبيض” غير مُفاجئ؟

سبت, 07/22/2017 - 18:42
عبد الباري عطوان

يَصعب علينا، وربّما على غيرنا أيضًا، التأكّد من صحّة التسريبات الغربية “المُتناسلة” التي نشرتها وكالة الأنباء العالمية “رويترز″، وقالت فيها أن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز الذي يَستعد لمُغادرة البلاد لقضاء إجازة قد تطول في مدينة طنجة (شمال المغرب) بعد يومين، قد سجّل شريطًا مُصوّرًا يتضمن تنازله عن العرش لابنه الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد، وأن بث هذا الشريط ربّما يتم في شهر أيلول (سبتمبر) المُقبل، ولكن القرار الأخير والأحدث الذي أصدره

رسائل مهرجان 21 يوليو صَحْصَحَ الحق.. أقْدِم حَيْزُوم / محمد الشيخ

جمعة, 07/21/2017 - 10:35
محمد الشيخ ولد سيد محمد/ أستاذ وكاتب صحفي

قطع المهرجان الشك باليقين، فالشعب سيقرر مصير مجلس الشيوخ في أسبوعين بواسطة صناديق الاقتراع، والصفحة سجالا ستطوى بالتي هي أحسن: الشعب   استفتي، والشعب سيحسم أحد الخيارين بأصواته.

فتحت الحملة  أبوابها، والرئيس المنتخب،  صانع التغيير، ومفجر الطاقات، وعد بمفاجآت،وترك الجماهير تشرئب أعناقها، إلي ما سيعلن عنه في جميع عواصم الولايات، ورن الجرس عند ذكره لمهرجان روصو ، وصواع  المهرجانات هو : مهرجان  الخميس القادم بنواكشوط.

نحن والاستفتاء والدستور.../ البشير ولد عبد الرزاق

خميس, 07/20/2017 - 20:35
البشير ولد عبد الرزاق

تعود قصة الاستفتاءات الشعبية إلى بداية القرن الخامس عشر ميلادي، حين قرر اثنا عشر كانتونا (ولاية) من الاتحاد السويسري، اعتماد الاستفتاء الشعبي، لتمكين المواطنين من المشاركة في تدبير شؤونهم،

عطوان: يُريدونها حربًا دينية.. أهلًا وسهلًا.. ولن يكونوا إلا خاسرين

أربعاء, 07/19/2017 - 20:38
عبد الباري عطوان.. 28 نوفمبر

يُثبت المُرابطون الشّرفاء في القُدس المُحتلّة يومًا بعد يوم أنّهم الضّمانة الأقوى للحفاظ على عُروبة المدينة المُقدّسة ومساجدها وكنائسها، واصطفاهم الخالق جلّ وعلا لهذه المُهمّة لأنّه يعرف جيّدًا أنّهم أهلٌ لها في زمن الانكسار والخُذلان وعربدة الصهيوني المُتغطّرس.

عملية القدس في ميزان الكسب والخسارة /د. مصطفى يوسف اللداوي

ثلاثاء, 07/18/2017 - 19:34
د. مصطفى يوسف اللداوي

تعالت بعض الأصوات العربية الرسمية تندد بعملية القدس التي نفذها أبناء جبارين الثلاثة على أبواب المسجد الأقصى وفي باحاته، والتي تبناها الشعب كله بكل فصائله وتنظيماته، وأحزابه وهيئاته، وجماعاته وأفراده، في الوطن والشتات، فكانت بحق باسم الشعب الفلسطيني كله وإليه مهداة، ولهذا كانت كبيرةً وعظيمةً، فلم تصغر بفصيل، ولم تتحجم بحزب، ولم تتضائل بتبني تنظيمٍ، ولم تتلون بأصفرَ ولا أحمر ولا أسود ولا أخضر، فكانت فوق الشعارات وأكبر من الرايات، خاصةً أنها جاءت بعد

لماذا تم إبعاد أبو الغيط وجامعته عن أزمة الخليج؟

اثنين, 07/17/2017 - 19:51
 لماذا تم إبعاد أبو الغيط وجامعته عن أزمة الخليج؟

في خِضم تزاحم الحُروب والكوارث الإنسانية التي تجتاح المنطقة العربية ومُعظم دولها، يَجد المرْء لِزامًا عليه التوقّف عند بعض الأخبار ليس لأهميّتها، وإنّما لما يترتّب عليها من انعكاسات لافتة تُسلّط الأضواء على مُفارقات السياسات العربية، وخير مِثال في هذا الصّدد ما حَملته إحدى وكالات الأنباء الهامشية، من أنباء حول لقاء السيّد أحمد أبو الغيط، أمين عام جامعة الدّول العربيّة، مع السيّد إسماعيل ولد الشيخ، المبعوث الدولي إلى اليمن، لبحث الأزمة اليمنية.

ترامب يَطرح “قاعدة العيديد” في المَزاد العَلني..ومُستعد لنَقلها من قطر !

أحد, 07/16/2017 - 00:39
عبد الباري عطوان

نَحمد الله أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لا يتوقّف عن “الثرثرة”، ويُدلي بين الحين والآخر بأحاديث وتصريحات صحافية، أو ينشر تغريدات على وسائل التواصل الاجتماعي، و”التويتر” خاصّة، تكشف لنا الكثير من المواقف والأسرار عن كيفية تعاطيه مع شُعوبنا وقضايانا أولًا، وعن تضارب الآراء داخل إدارته ومُؤسّساتها المُتعدّدة حول العديد من أزمات المنطقة، والقطرية منها خاصّةً ثانيًا.

النظام القائم في وضعية لا يحسد عليها/ ابوبكر ولد الداه

سبت, 07/15/2017 - 09:23
 ابوبكر ولد الداه

فهو بين مطرقة معارضة لا هم لها سوى رحيله أي أنها لا سبيل إلى ارضائها سوى تسليمها مقاليد الحكم ، فلا الوطن و لا المواطن يهمانها بدليل أنها لا تمتلك شجاعة ذكر أي إنجاز من إنجازات هذا النظام التي لا حصر لها حسب مطبلي النظام ، أما عند المعتدلين فهي موجودة و بعضها يحتاج إلى تحسينات كأي عمل بشري ، وهي عبارة عن مجموعة خالية عند المعارضة علما أن أفشل الفاشلين لا يمكنه أن يعجز عن نجاح ما في شيء ما مهما كانت تفاهته.

ثلاثة أسباب وراء فشل وساطة تيلرسون لحل الأزمة الخليجية..

سبت, 07/15/2017 - 02:35
عبد الباري عطوان

هُناك ثلاثة أسباب رئيسية لفشل مُهمّة ريكس تيلرسون، وزير الخارجية الأمريكي، في حل الأزمة الخليجية التي انتهت اليوم الخميس بعد جولة استمرّت أربعة أيام، زار خلالها الكُويت والدوحة والرياض، والتقى أربعة من وزراء خارجية الدول التي تفرض حصارًا، أو مُقاطعة، إلى جانب وزير الدولة الكويتي لشؤون مجلس الوزراء.

الصفحات