فيسبوكيات | 28 نوفمبر

فيسبوكيات

لا الشعب أطعم من جوع ولا أُمِّن من خوف!

أحد, 04/09/2017 - 19:07
خديجة بنت سيدينا

عمليتا سطو ليلة البارحة، إحداهما في الحي السكان ضحيتها التاجر ولد التلميدي وتمّت سرقة 3 ملايين أوقية ونقل صاحب المحل للمستشفى بعد طعنه عدّة، طعنات بسكّين، والثانية فى حي بوحديد إذ تمّ السّطو على أسرة وحملوا كلّ ما خفّ وزنه من أجهزة وتلفونات ، وجدير بالذكر أن اللصوص الذين اعتقلوا أمس فى عملية السّطو البنكية لم يعترفوا ولم تتوفّر أدلّة لإدانتهم وكان المشتبه فيه الرّسمي من أصحاب السوابق وخرج مؤخرا من السّجن، واعتادت الشرطة فى هذا النّوع من الجرائم الب

للأسف المنتدى ليس بخير!

سبت, 04/08/2017 - 17:06
مصطفى أعبيد الرحمن

 نعلق آمالا كبيرة على المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة وسنظل كذلك، بيد أن كيفية تشكيل المنتدى ليست محكمة وكثيرا ما أدت إلى مثل ما ظهر الآن من منح مناصب رفيعة داخل المنتدى لمن اشتهروا بالتطبيع مع الاحتلال الغاشم الغادر. فالمنتدى المعارض يجب أن يكون مشكلا فقط من الأحزاب السياسية المعارضة القادرة على ضبط صفها، وتنظيفه من كل ما يمكن أن يغرسه النظام الفاسد من مخبرين ومخربين.

ارفعوا أيديكم فقد خنقتم الناس ..

جمعة, 04/07/2017 - 21:01
الشيخ سيدي عبد الله.. 28 نوفمبر

قطاع الشرطة والمعلمين وصغار الرتب العسكرية هم أكثر القطاعات شعورا بالغبن والتهميش .. فلا غرابة أن تسمع عن عملية سطو مالي، أو فرار بأموال يقوم بها عسكريون أو شرطيون بسطاء.. ولا غرابة أن تسمع عن مزج معلم أو أستاذ بين مهنته ومهن أخرى، وأن يكون أكثر وفاء للأخيرة من الأولى ...

خففوا الوطء على الناس، فقد ضاق بهم وطنهم بما رحب.. يقتلهم الضغط والتقتير ....

ارفعوا أيديكم عن قوت الناس وثرواتهم، فلقد بلغ السيل الزبى..

هل المنتدى غبي ؟

خميس, 04/06/2017 - 18:10
الإمام ولد الإمام

كيف للمنتدى وقد أصبح يشكل خيارا نضاليا استراتيجيا للكثير من أبناء الشعب الحالمين بمستقبل أفضل و الطامحين إلى تغيير الواقع ، كيف يجرء المنتدى على خطوة كهذه في فترة كهذه هو بأمس الحاجة إلى اكتساب قلوب الناس و رضاهم و تقوية العلاقة بهم.

عزيز قاتل المؤسسات!

أربعاء, 04/05/2017 - 13:31
محمد الأمين سيدي مولود

من يسمع كلام عزيز وأنصاره عن احترام الدستور، وكون الشعب مصدر السلطة يظن أنهم يتكلمون عن كائن فضائي جاء أمس لأول مرة تطأ قدماه هذه الأرض، لكن لا بأس بالتذكير ببعض أبرز محطات الرجل في قتل المؤسسات واحتقار القوانين والدستور:

من الأرشيف 

ثلاثاء, 04/04/2017 - 20:45
يسلم محمود

 هناك قصة شعبية لسيدة أغلبها أتشوف زوجها غائر اعليها. . فحكت الأمر لصديقتها فقالت الصديقة الأمر هين. .. خذي أنعايل زوجي الشيخ و أطرحيهم أحذاك و حين يأتي سيغضب. . ... و حين جاء الزوج و رأي احذية غريبة سأل ذو أنعايل من؟ قالت زوجته ذوك أنعايل الشيخ كان هون و أنساهم. .. رد أنتاشي أعليه بيهم فربما سيخرج ... عادت فحكت الأمر لصديقتها .. قالت الصديقة خذي سروال الشيخ و أطرحيه أحذاك.... عاد الزوج فراي سروالا فسالها ذا سروال من؟

ملابسات زيارة الرئيس "المفاجئة"!!

اثنين, 04/03/2017 - 14:29
حبيب الله ولد احمد

كان على رئيس الجمهورية أن يزور وبشكل مفاجئ لا يسبقه تنظيف ولا صحافة ولا شبيحة المؤسسات التالية
ـ  المركزية لشراء الأدوية وهي فضيحة حكومية بكل المقاييس تعجز عن توفير الأدوية الأساسية وتكتفى باستيراد أنواع بسيطة من المضادات الحيوية وسوائل التغذية الوريدية بينما تبقى بقية الأدوية نهبا لسماسرة السوق السوداء الباحثين عن الربح بأية طريقة حتى أنهم أغرقوا البلد بأدوية ومختبرات ومصانع وهمية تزور الدواء وتبيعه بسعر يتيح لهم الربح 1000 فى المائة

واها لمرضى رهان في سجلماس ...

أحد, 04/02/2017 - 20:04
الشيخ بلعمش

ربما تكون محنة طلابنا في الجزائر تذكيرا لنا بأن التاريخ يعيد نفسه و لو ببعض الفروق.. 
 حين ترجم صاحب الوسيط للشاعر الإمام بن محمذ الفغ الجكني أورد هذه القصة التي أنقلها بالحرف من كتابه اعتمادا على الموسوعة الشاملة في الشبكة دون تدخل في النص تشكيلا أو تصحيحا :

قانون "مور" لصحتكم!

سبت, 04/01/2017 - 19:34
محمد محفوظ احمد

 زائر أروقة "المستشفى الوطني" لا يجمع الأجر والعبرة وينشر المواساة فقط... وإنما يكتشف حالات وأشياء تنفطر لها الأكباد وتزهق الأنفس حسرة... 
 لا أعني قصة "اخصارت" جهاز الفحص بالرنين أو جهاز اسكانير... من حين لآخر، وكيف يرغم ذلك عشرات المرضى إلى التوجه إلى عيادات ومختبرات تجارية خاصة لا تتكلم بغير الأرقام التي تقتل باليأس قبل المرض...!
 ولكن أعني شيئا قريبا من ذلك أو يلتقي معه هنالك:

وي ونون وما بينهما

جمعة, 03/31/2017 - 21:00
اسماعيل يعقوب ولد الشيخ سيديا

 سيختتم الرئيس محمد ولد عبد العزيز مأموريته الثانية والأخيرة قبل الطلاق الرجعي دستوريا للحكم؛ باستفتاء آخر حول مواد دستورية سماها البيان الوزاري بالتحسين والتعديل.
 الشعب الموريتاني سيستفتى حول مسألتين إذن حسب الوزاري؛ إذ سيفصل العلم عن بقية المواد المتعلقة بإلغاء مجلس الشيوخ وإنشاء المجالس الجهوية؛ وكذا إلغاء محكمة العدل السامية.

الصفحات